صحافة

بالتيتانيوم ترد موسكو على واشنطن

قناة الإباء / متابعة ….

تناول غيورغي أساتريان في صحيفة “إيزفيستيا” مطالبة البرلمانيين الروس بفرض قيود على التعاون مع الولايات المتحدة في مجال الفضاء.

كتب أساتريان:

يؤيد أعضاء مجلس الاتحاد الروسي مشروع قانون بشأن فرض حزمة عقوبات جديدة ضد الولايات المتحدة، والذي يجري إعداده حاليا في مجلس النواب الروسي (الدوما). ويتضمن مشروع القانون المذكور تقييد التعاون مع الولايات المتحدة في مجال الفضاء، وتصدير عنصر التيتانيوم الروسي (الذي تستخدمه بوينغ وإيرباص) إلى الولايات المتحدة. هذا ما صرح به للصحيفة نائب رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد أندريه كليموف.

وقد أشار السناتور الروسي إلى ضرورة أخذ جميع الأمور بالحسبان لكي لا تتضرر الشركات والمؤسسات الروسية.

وعلق كليموف على إعداد مشروع القانون الحالي وصياغته في الدوما، للرد على العقوبات الجديدة، التي فرضتها واشنطن على روسيا؛ قائلا: “بصورة عامة، نحن نساند مشروع القرار الذي يعده مجلس النواب، ونرى أن من الضروري أخذ كل التفاصيل بالاعتبار”. وإن “ردنا على تصرف الولايات المتحدة يجب أن يكون منتظما، ومشروع القانون الذي تعده الدوما يتميز بالانتظام، لأنه موجه ضد جهات معينة”.

وأضاف كليموف أن “روسيا تمتلك أدوات وإمكانات غنية للرد على الولايات المتحدة. ومع ذلك يجب أن يتم موازنة وتحليل جميع الردود بدقة، لكي لا يكون لها مردود عكسي. فالولايات المتحدة تستورد من روسيا مواد وسلعا مختلفة بما فيها التيتانيوم. ولكن، يعمل في هذا المجال مواطنون روس، أي لا يمكننا إلغاء مثل هذه الصفقات. كما أن هناك صفقات في مجالات عديدة ذات فائدة متبادلة، وهناك أخرى نستطيع عبرها تحقيق ردنا على العقوبات الأمريكية”.

المصدر : وكالات

qkh

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى