سياسي

البديري يحذر من عصابات تنشط ببغداد لخطف المراهقات وتشغيلهن بأعمال غير اخلاقية

قناة الإبـاء/بغداد

حذر رئيس كتلة الدعوة تنظيم الداخل علي البديري، السبت، من وجود عصابات جريمة منظمة تقوم بخطف المراهقات وتشغيلهن في اماكن غير اخلاقية، مشيرا الى ان تلك العصابات تنشط بشكل كبير في بغداد.

وقال البديري في تصريح صحفي ان “هنالك بعض الحالات التي وردت الينا وشكاوى من بعض المواطنين عن اختفاء بناتهم اللاتي دون سن الـ 18 عاما”، مبينا انه “تم القبض على اشخاص منهم في بغداد وتبين انهم مرتبطين بعصابات خطف منظمة عبر مواقع التواصل الاجتماعي”.

واضاف البديري، ان “تلك العصابات تقوم بإغراء المراهقات بالحب او الزواج او طلب الخروج معها ثم تختفي الفتاة ولايعرف مصيرها، وبعدها يتم العثور على البعض منهن في ملاهي ليلية او منازل مشبوهه”، لافتا الى ان “تلك العصابات تنشط بشكل كبير بالعاصمة بغداد لسهولة التنقل فيها واخفاء المخطوفات”.

وتابع البديري ان “مراكز الشرطة لا تتعاون بشكل كبير في تفعيل مذكرات القبض تجاه المطلوبين بهذه الجرائم، حيث تحصل عمليات مساومة وروتين اداري قد يجعل المجرم يهرب او يتم تسويف قضيته بعكس البعض منها التي تم تنفيذ اوامر القبض بشكل فوري من قيادة عمليات بغداد”، داعيا القائد العام للقوات المسلحة الى “تكليف عمليات بغداد بالاشراف المباشر على جميع القضايا التعلقة بجرائم خطف المراهقات وتفعيل الجهود الاستخبارية للقبض على رؤوس تلك العصابات”.

واكد البديري، على “ضرورة السيطرة على منافذ تدفق الانترنت لمتابعة خيوط تلك العصابات وتشريع القوانين التي تفرض تلك السيطرة بشكل واضح، اضافة الى اعداد الجهات المعنية برامج توعية بهكذا جرائم تحصل لتحذير المراهقات وذويهم من تلك العصابات”.

يذكر ان العاصمة بغداد وبعض المحافظات تشهد بين فترة واخرى عمليات لخطف الفتيات او ايقاعهن عبر الفيسبوك، للمتاجرة بهن، فيما تقوم القوات الامنية باعتقال العديد من المتورطين بذلك.

A_K

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى