سياسي

التغيير الكردية : بارزاني يسعى لترسيخ سلطة العائلة في الحكم

قناة الإباء / سياسي

نسب النائب عن كتلة التغيير الكردية امين بكر، دعوة الحزب الديمقراطي الكردستاني لانفصال إقليم كردستان، “لعبة لترسيخ سلطة عائلة معينة”.

وقال بكر، في تصريح صحفي ان “فشل الحزب الديمقراطي الكردستاني، لجأ لتولي السلطة والانقلاب عليها دون ان يكون للحكومة الاتحادية موقف من ذلك، ونحن نحاول ان يكون هناك موقف من مجلس النواب العراقي تجاه تعطيل إقليم البرلمان”.

وتابع ان “البرلمان الاتحادي والكتل السياسية العربية، ورئاسة البرلمان لن يهتموا بهذا المجال وتتم عرقلة صدور قرار للتعبير عن موقف عن تعطيل البرلمان، الامر الذي يعطي الصلاحية للديمقراطي الكردستاني بان يمارس سلطته كيف يشاء والان بدأ باستخدام سلطته للهدف الاسمى”. في إشارة الى استقلال الإقليم.

 

واضاف ان “الديمقراطي الكردستاني يريد ان تكون جميع الأحزاب السياسية كما يُحب، والأحزاب السياسية كالتغيير والحركة الاسلامية رفضوا ان يكونوا جزء من هذه اللعبة لأنهم يرونها لمصلحة حزب معين وترسيخ سلطه لحزب وعائلة معينة”.

ويسعى مسعود بارزاني المنتهية ولايته الى نيل استقلال كردستان بتحريك صهيوني ورفض محلي واقليمي ودولي، فيما نوه العديد من الساسيين والبرلمانيين الى ان تصريحات بارزاني بخصوص الانفصال ماهي الا لعبة يمارسها لقضم المزيد من المكاسب له ولعائلته وحزبه وطمعا في الاستمرار في السلطة التي بات استمكانه منها غير شرعيا.

وكالات

dh

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى