سياسيأمني

رئيس مجلس اسناد أم الربيعين يثني على بطولة كتائب حزب الله بمواجهة التكفريين

قناة الإباء – بغداد

أثنى وزير حقوق الانسان السابق رئيس مجلس اسناد أم الربيعين زهير الجلبي على الدور البطولي الذي تقوم به كتائب حزب الله في مواجهة القوى التكفيرية, محذراً من محاولات عودة الدواعش وداعميهم الى الواجهة السياسية وادارة شؤون محافظة نينوى

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمعه بمسؤول العلاقات السياسية لكتائب حزب الله مصطفى الدراجي , الذي شهد بحث آخر التطورات السياسية والامنية وعلى رأسها عمليات “قادمون يانينوى” لتحرير المحافظة من عناصر داعش الاجرامية.

وقال الدراجي عقب استقباله الجلبي , “نحن نقدر مواقفكم الوطنية التي طالما جابهتم بها مواقف الأشرار والمنتفعين الذين لا يريدون خيرا لهذا الوطن ونحن مطلعون عليها ونقدر حجم الهجوم و التحدي الذي تواجهونه نتيجة تلك المواقف الوطنية والمهنية في عملكم , مضيفاً نحن نراهن على ثباتكم واستمراركم في التصدي للسياسات والحملات المحمومة التي تحاول النيل من اصحاب كلمة الحق وظهوركم في ميادين القتال له دوره المهم جداً”.

من جانبه أثنى الجلبي على الدور البطولي الذي تقوم به كتائب حزب الله في مواجهة القوى التكفيرية, محذراً من محاولات عودة الدواعش وداعميهم الى الواجهة السياسية وادارة شؤون محافظة نينوى , كاشفاً عن محتوى الخطة (باء) التي تحدث عنها اردوغان والتي تقوم على ان يدخل النجيفي وقواته مع الحشد الشعبي, فيما الدواعش يحلقون لحاهم ويرتدون الزي العسكري لقوات النجيفي ويعلن عن معركة في الاعلام فقط, واصفاً النجيفي بأنه لا يرتقي ان يكون  عميلا لتركيا بل أن الاتراك يعاملونه معاملة العامل لديهم.

محمد الكاتب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى