دولي و عربي

تكتل التغيير والإصلاح اللبناني : لم نشك بصدق دعم السيد نصر الله للعماد عون

قناة الإبـاء / وكالات

أكد امين سر “تكتل التغيير والإصلاح” النيابي في لبنان، النائب ابراهيم كنعان، أن العماد عون سيكون رئيسا لكل لبنان وسيكون حريصا على العهد للشهداء، مشيراً الى أن السيد نصر الله كان له دور أساس بدعم العماد عون.

وأضاف كنعان في حديث تلفزيوني أنه “وصلنا الى الخاتمة السعيدة بفضل رؤية العماد ميشال عون القائمة على التفاهمات وتعزيز الوحدة الوطنية، وبعد استعادة السيادة، كان هاجسنا وهدفنا العودة الى الميثاق والدستور وإرساء الإصلاحات المطلوبة”.

وأضاف كنعان “لم نشك للحظة بصدق السيد حسن نصر الله، لان لديه ما يكفي من الإيفاء بالوعود والتعهدات، والسيد نصر الله كان له دور أساس بدعم العماد عون ومن يدعم يسهل وهذا ما قام به”، مؤكداً أن حزب الله سيساهم ويساعد على ان تكون الحكومة جامعة ولبري دور على هذا الصعيد. وعلى الجميع ان يعرف أن الإرادة الوطنية قادرة على صناعة المعجزات و”ممنوع ان نفكر بعد اليوم بعدم قدرتنا على تحويل المستحيل الى ممكن”.

واعتبر النائب اللبناني أن “المعارضة حق ديمواقرطي لاي طرف ولا كيدية في حساباتنا، لان هدفنا انقاذ البلاد، والمطلوب جرعات دعم في ملفات المؤسسات وتفعيل الإدارة والإصلاح المالي والورشة كبيرة. واليوم، علينا العودة الى الأصول والدستور والميثاق واجراء انتخابات نيابية في موعدها ومعالجة هموم الناس والتحديات الاقتصادية”.

وأكد أن “العماد عون هو الرئيس الآتي لتطبيق الميثاق والدستور، وهدفه التقاء جميع اللبنانيين في هذا الظرف الاستثنائي”، وقال ردا على سؤال “سيكون لنا عمل جدي للنظر في صلاحيات الرئاسة وتطويرها وإنجاز ذلك يتطلب اتفاقا وطنيا وفق الدستور”.

A_K

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى