اقتصاد

صندوق النقد الدولي: السلطات العراقية حققت تقدما جيدا لاتفاق الاستعداد الائتماني

قناة الإبـاء / بغداد

أعلن صندوق النقد الدولي، الخميس، عن تحقيق السلطات العراقية ما وصفته بأنه “تقدم جيد” نحو استكمال اتفاق الاستعداد الائتماني، مرجحاً أن يتم ذلك الاتفاق في شهر تشرين الثاني أو كانون الاول المقبلين.

 

وقالت بعثة صندوق النقد الدولي بشأن العراق في بيان حصلت “الإبـاء” على نسخة منه، إن “السلطات العراقية واصلت مناقشاتها مع خبراء صندوق النقد الدولي في العاصمة واشنطن خلال الفترة 6-10 أكتوبر/ تشرين اول الجاري بشأن المراجعة الأولى لاتفاق الاستعداد الائتماني البالغة مدته 36 شهرا، والذي وافق عليه المجلس التنفيذي للصندوق في 7 يوليو / تموز 2016”.

 

ونقل البيان عن رئيس بعثة الصندوق للعراق كريستيان جوز، قوله، إن “السلطات العراقية حققت تقدما جيدا نحو استكمال المراجعة الأولى لاتفاق الاستعداد الائتماني”، مضيفا أنــه “وبمجرد تقديم المعلومات الإضافية المطلوبة وتنفيذ الإجراءات المسبقة المتفق عليها، سينظر المجلس التنفيذي في المراجعة الأولى لاتفاق الاستعداد الائتماني، وهو ما يرجح أن يتم في نوفمبر/ تشرين ثاني أو ديسمبر/ كانون الاول”.

وأوضح بيان البعثة أن “الفريق قد اجتمع أثناء المناقشات بحضور علي محسن إسماعيل العلاق محافظ البنك المركزي بالوكالة، وفاضل نابي عثمان نائب وزير المالية، ومظهر صالح المستشار المالي لرئيس الوزراء، ولفيف من المسؤولين من وزارة المالية والبنك المركزي العراقي وممثل لحكومة إقليم كردستان”، لافتة الى أن “فريق الصندوق يتوجه بالشكر إلى السلطات العراقية على حسن تعاونها ومناقشاتها الصريحة والمثمرة.”

وكان العراق قد تباحث في 7- 9 تشرين الاول الحالي خلال مشاركتهم في الاجتماعات السنوية للبنك وصندوق النقد الدوليين مع الصندوق والبنك الدولي الدراسة التشخيصية للاقتصاد العراقي التي أعدها البنك الدولي ولتحديات التي تواجة الاقتصاد العراقي في المرحلة الراهنة وسبل مواجهتها في الأمد القريب والبعيد.

A_K

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى