أمني

الجغيفي: الاميركان والحكومتين المركزية والمحلية يعرقلون تحرير غرب الانبار

الإباء – بغداد

اتهم القيادي في الحشد الشعبي بمحافظة الأنبار العقيد ناظم الجغيفي، السبت، المستشارين الامريكيين والحكومة المركزية والمحلية بعرقلة تحرير مناطق غربي الانبار, لاستمرار استنزاف القوات الامنية في هذه المناطق.

وقال الجغيفي في تصريحات صحافية , إن “المستشارين الامريكان يقفون حجر عثرة امام القوات الامنية لتحرير مناطق جزيرة هيت وعنه وراوه والقائم ، فضلا عن وجود ضغوط سياسية على الحكومة المركزية لعدم أعطاء الأوامر للقوات الامنية للبدء بالتحرير”, داعيا أصحاب الحس الوطني, إلى “الانتباه لما يجري من استنزاف للقوات الامنية والقوات الساندة لها”.

واضاف القيادي بالحشد ان “علامات استفهام كثيرة لدى قادة القطعات العسكرية عن الاسباب والدوافع التي تسوغ الاعذار لعدم تحرير هذه المناطق رغم جهوزية القوات الامنية, في مؤشر يدل على وجود جهات مستفيدة من اطالة أمد الحرب على مجاميع داعش الإجرامية في الانبار”.

وأوضح العقيد الجغيفي , أن “رئيس الحكومة المحلية في الانبار صباح كرحوت لم يزور قضاء حديثة الذي صمد بوجه مجرمي داعش منذ أكثر من سنتين”.

وكان المتحدث العسكري باسم الحشد الشعبي كريم النوري كشف في وقت سابق, وجود تدخل أمريكي لعدم تحرير بعض المناطق في محافظة الانبار من سيطرة مجاميع “داعش” الإجرامية, لأطالة أمد المعركة.

يذكر قيادات امنية  رفيعة في محافظة الانبار وصلاح الدين  أكدت في وقت سابق, قيام الامريكان بإلقاء مساعدات جوية لعناصر مجاميع “داعش” الإجرامية في المناطق التي يتم تطويقها من قبل القوات الامنية, فضلا عن تهريب الطائرات لعشرات القيادات من مجاميع “داعش” الإجرامية في العديد من من المناطق التي  تحقق فيها القوات الامنية عمليات تطويق وعزل لعناصر داعش  .

المصدر / وكالة المعلومة

m_h_g

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى