بعد 62 سنة زواج.. أجبرا على الانفصال لأسباب غريبة!

الاباء / متابعة

اضطر زوجان على الانفصال وقضاء السنوات المتبقية من عمرهما بعيداً عن بعضهما بعد 62 سنة من الزواج لعدم قدرتهما على التواجد في منزل الرعاية الصحي نفسه.

وفي التفاصيل، تزوج وولف جوتشالك (83 عاماً) وزوجته أنيتا (81 عاماً) عام 1954، عندما كانا في سنوات المراهقة حين كانت العائلتان تعيشان في المجمع السكني نفسه في دوسلدورف – ألمانيا.

ويذكر أن الزوجين هاجرا إلى ساري – كندا، واستطاعا بناء حياة زوجية ناجحة، وكونا أسرة من 3 أولاد.

ولكن بعد 62 عاماً من زواجهما، اضطرا على العيش بشكل منفصل خلال الأشهر الـ8 الماضية بسبب عدم وجود أمكنة في دور الرعاية في كندا المخصصة للأزواج، وبالتالي لن يتمكّنا من رؤية بعضهما البعض يومياً.

والمحزن في الأمر هو أن لدى الزوجين رغبة قوية جداً في قضاء وقتهما معاً مما انعكس سلباً على صحتهما.

وقد شخص الأطباء إصابة وولف بمرض الخرف وبقصور قلب احتقاني، وتخشى أسرتهما أن سبب في ذلك هو عدم تواجده بجانب زوجته.

المصدر: موقع الصدى

qkh

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى