أمني

العامري: “داعش” حاول تأخير السيطرة على جزيرة الخالدية لكن الحشد ازال خطره

قناة الابـاء وكالات

اكدت قيادة الحشد الشعبي، السبت، ان عناصر “داعش” الاجرامية حاولت تأخير السيطرة على جزيرة الخالدية لكن الحشد ازال خطره، فيما اكد قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد جودت ان وجهة القوات المشتركة المقبلة ستكون صوب جزيرتي هيت والرمادي ومناطق اعالي الفرات.

وقال هادي العامري في تصريح صحفي “ان منطقة البو كنعان في جزيرة الخالدية كانت لها اهمية استراتيجية لدى زمرة “داعش” بالإضافة الى مناطق الجزيرة الاخرى ,والتي حاولت عناصر “داعش” الاجرامية ابطاء السيطرة عليها لاتخاذها منطلقا لاستهداف مركز الرمادي والمناطق المحررة الاخرى”.

واضاف العامري “لكن العملية العسكرية ازاحت قبضة “داعش”الاجرامية وابعدت تهديده لمناطق الانبار”.

وفي ذات السياق قال الفريق رائد جودت انه “بعد حسم معركة تحرير جزيرة الخالدية ستكون وجهة القوات المشتركة صوب جزيرتي هيت والرمادي ومناطق اعالي الفرات المتمثلة براوة وعنه والقائم اقصى الغرب العراقي عند الحدود مع سوريا”.

وانطلقت في 30 تموز الماضي عمليات تحرير جزيرة الخالدية شرق الرمادي بقيادة الحشد الشعبي وبمساندة قوات الجيش والشرطة الاتحادية.

A_K

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى