سياسي

نائب : على وزير الدفاع ان يحمل بندقيته ويقود جيشه ضد “داعش” بدل التجسس على ضيوفه

قناة الابـاء وكالات

اكد النائب عادل نوري، الجمعة، ان وزير الدفاع خالد العبيدي يتجول بالاحياء ودور العبادة وكانه في حملة انتخابية، فيما اشار الى انه مشغول بـ”التجسس” على ضيوفه.

وقال نوري في تصريح صحفي ان “وزير الدفاع نراه يتجول في الاحياء والأزقة ودور الأيتام ودور العبادة والحسينيات والجوامع وكانه في حملة انتخابات، ولم نراه في المعركة الفعلية”، مبينا ان “محافظة الانبار سقطت بيد “داعش” الاجرامية في عهد وزير الدفاع، حيث قال قادة عسكريون ان حصيلة الأسلحة التي اصبحت بيد العناصر الاجرامية تكفيه للقتال لمدة سنتين”.

وتساءل نوري “اين كان هذا الوزير عن الانبار، كما انه كان مستشارا لمحافظ نينوى عندما سقطت الموصل بيد عناصر “داعش”، مشيرا الى ان “وزير الدفاع مشغول بالسهر والسمر والتنصت والتجسس على ضيوفه وتسجيل مكالماتهم وصورهم وتوجيه كلمات نابية، ولم ينشغل بالجبهة”.

وتابع ان “على وزير الدفاع ان يحمل بندقيته ويقود جيشه ضد داعش”، موضحا ان “قيادة العمليات المشتركة هي التي تقود الحرب في العراق ضد داعش وضد الاجراميين”.

واعلنت النائبة عن التحالف الوطني ابتسام الهلالي، امس الخميس، عن انقسام الكتل السياسية ومنها التحالف بشأن إقالة وزير الدفاع خالد العبيدي، فيما اشارت الى أن التحالف لم يتاخذ القرار النهائي حول الاقالة.

وصوت مجلس النواب، في 15 اب 2016، على عدم قناعته بأجوبة وزير الدفاع خالد العبيدي خلال جلسة استجوابه في البرلمان، فيما قرر ادراج سحب الثقة عن وزير الدفاع خالد العبيدي في جلسة البرلمان ليوم الثلاثاء من الاسبوع المقبل.

A_K

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى