سياسي

الصيادي : هناك ايدي تتلاعب بالاقتصاد الوطني وتحاول تخريبه

استغرب النائب عن جبهة الإصلاح كاظم الصيادي,الثلاثاء, من الحديث في بعض مؤسسات الدولة عن الفساد وهي جزء منه.

وقال الصيادي في مؤتمر صحفي  ان “الحكومة ومؤسسات الدولة تتحدث كثيرا عن محاربة الفساد ، لكن عندما تكون هي جزءا من الفساد فهذا امر مستغرب ، وتفاجأت لدى استلامي مبلغا ماليا من المصرف التجارة العراقي في المنطقة الخضراء بوجود فئات من عملة مزيفة ضمن المبلغ ، مايعني ان هناك اموالا دخلت الى البلاد وضخت في الاسواق قد تصل الى مليارات الدنانير العراقية عبر توزيعها في المبالغ المسحوبة من المصارف عموما “.

واضاف الصيادي ان” طرح هذا الامر حتى لايقول احد ان تزييف العملة يتم خارج العراق بل ان الدولة والحكومة او البنك المركزي او القائمين على ذلك ويجب على المدعي العام والبنك المركزي ووزارة المالية والبرلمان وهيئة النزاهة الى فتح تحقيق فوري موسع لمعرفة الجهة المسؤولة عن دخول العملة المزيفة داخل المصارف العراقية” .

واشار الصيادي الى ان “هناك ايدي تتلاعب بالاقتصاد الوطني وتحاول تخريبه من خلال ضخ عملات مزيفة ومزورة عبر رواتب الموظفين والتعاملات المالية” .

وبين الصيادي ان “هناك ايدي خفية داخل الدولة العراقية تتقصد دخول هذه العملة المزورة لتخريب الاقتصاد الوطني وتلاعب بمقدرات البلد ، نتمنى ان لايأتي احد بعد عامين ليتحدث عن تزوير وتزييف  العملة لان هذا الواقع موجود في الاموال المستلمة من المصارف العراقية الرسمية.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى