دولي و عربي

الخارجية الإيرانية ترحب بالإتفاق الحاصل بين نواب الشعب اليمني

رحبت الخارجية الايرانية على لسان الناطق باسمها بهرام قاسمي بالاتفاق الحاصل بين النواب الشعب اليمني لاستئناف النشاطات البرلمانية واصفة الاتفاق الحاصل بالاجراء المسؤول والذكي لملء الفراغ السياسي والقانوني في هذا البلد.

جاء ذلك في تصريح للمتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي قائلا “في الظروف التي دمر خلالها الكيان العسكري الاجنبي البني التحتية في اليمن اضافة الي قيامه بالقتل الواسع لشعبه والمجتمع الدولي وللاسف لم يتمكن من القيام باجراء مؤثر وفاعل لانهاء الحرب ووقف الجرائم ضد المدنيين فقد اتخذ البرلمان اليمني المنتخب قرارا عقلانيا لتزايد دوره في التطورات المصيرية في هذا البلد. 

واكد قاسمي علي ان الاتفاق والتضامن الوطني والعودة الي المؤسسات المنتخبة افضل خيار لاجبار المعتدين علي قبول ارادة الشعب اليمني وانهاء الصراع عبر الاساليب السلمية وقال ان الجمهورية الاسلامية الايرانية كما اكدت منذ بداية الازمة اليمنية تؤكد مجددا انه لايمكن القضاء علي ارادة الشعوب من خلال اللجوء الي الحرب والعنف ومن الضروري انهاء هذا النزاع المؤسف عبر الحوار والقبول بارادة الشعب اليمني.  

sf

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى