أمني

ديالى | مجلس العبارة يطالب بإعلان “زاغنية” قرية منكوبة

طالب المجلس البلدي في ناحية العبارة بمحافظة ديالى، الأحد، بإعلان “زاغنية” قرية منكوبة، فيما دعا إلى تعزيز خاصرة ب‍عقوبة الشمالية في مواجهة تهديدات عناصر “داعش” الإجرامية.

وقال رئيس مجلس ناحية العبارة شمال شرق بعقوبة عدنان غضبان ملا جواد في تصريحات صحفية، إن “قرية زاغنية شرق العبارة تعرضت خلال العام الجاري 2016 إلى عشر هجمات من قبل (داعش) إدت إلى وقوع العديد من الضحايا في صفوف القوات الأمنية والمدنيين بينهم أطفال ونساء”.

وطالب “بإعلان زاغنية قرية منكوبة نتيجة حجم الخراب والتدمير الذي تعرضت له في الأشهر الماضية بسبب عدوان (داعش)”، داعيا إلى تعزيز خاصرة بعقوبة الشمالية والتي تمثل زاغنية إحدى أبرز بواباتها في مواجهة تهديدات (داعش) التكفيرية”.

وانتقد رئيس مجلس العبارة “عدم تفاعل المؤسسة الأمنية مع التحذيرات بخطوة الأوضاع في زاغنية والأجندة التي تحاول (داعش) تحقيقها في قرية تمثل عراقا مصغرا”، مؤكدا أن “عدم معالجة جيوب (داعش) في البساتين المحيطة بزاغنية تعني مزيدا من سفك الدماء”.

A_H

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى