دولي و عربي

فينزولا تفتح حدودها جزئيا مع كولومبيا

بدأت فنزويلا وكولومبيا امس السبت اعادة فتح حدودهما المشتركة في شكل تدريجي بعد اغلاقها قبل عام لاسباب امنية، واقتصر الامر على عبور المشاة.

وفتحت السلطات المعبر عند خمس نقاط حدودية في ولايات تاشيرا وابوري وزوليا وامازوناس.

وقال المسؤول العسكري في المنطقة الحدودية الفنزويلية الجنرال خوسيه مورانتيس توريس للتلفزيون العام ان الحكومتين قررتا ان “يتم انتقال الاشخاص باسرع ما يمكن ولكن ايضا مع اجراء عمليات مراقبة”.

واعلن رئيسا فنزويلا نيكولاس مادورو وكولومبيا خوان مانويل سانتوس الخميس، بعد لقائهما في بويرتو اورداز في شرق فنزويلا، اعادة فتح الحدود “تدريجا”.

وفي 19 اب 2015، امر مادورو باغلاق الحدود لـ”اسباب امنية” اثر هجوم لمسلحين كولومبيين على دورية للجيش الفنزويلي.

وازداد التوتر بين البلدين حين قررت كراكاس طرد الاف الكولومبيين المقيمين لديها.

dh

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى