دولي و عربي

“داعش” .. كرة نار يتقاذفها ترامب وكلينتون

منح تقرير أعده أعضاء في الكونغرس عن تضخيم مسؤولين عسكريين أميركيين إنجازاتهم ضد “داعش”الإجرامية في العراق وسوريا، مَنَحَ المرشح الجمهوري للرئاسة، مساحة جديدة للهجوم على خصومه الديمقراطيين في الإدارة الأميركية.

ومن المرجح أن يلعب ترامب على حبال هذا التقرير من أجل كيل الصاع للديمقراطيين مجددا مستغلا “داعش” في إطارة حملته الدعائية للوصول إلى البيت الأبيض.

واتَّهمَ التقرير الذي نُشِرَ قبل يومين مسؤولين عسكريين في إدارة أوباما برسم صورة أكثر تفاؤلا لجهود أميركا في الحرب ضد الزمرة التكفيرية في العراق وسوريا.

وقد استغل عدد من الجمهوريين نتائج هذا التقرير لتصويب سهام النقد إلى إدارة أوباما، كما أن ترامب لن يفوت هذه الفرصة من أجل الهجوم على منافسته الديمقراطية للرئاسة هيلاري كلينتون من باب “داعش”.

ويرى مراقبون أن هذا التقرير سيكون بمثابة وقود جديد يُشعل فتيل المواجهة بين ترامب وكلينتون، خصوصا وأن أصداء تصريحاته الأخيرة بشأن “إنشاء أوباما وكلينتون داعش” ما تزال تتردد.

ويبدو أن مسألة محاربة “داعش” الإجرامية في العراق وسوريا، ستكون بمثابة كرة النار التي لن يتوقف أي من كلينتون أو ترامب عن قذف كل منهما الآخر بها، إلى أن تضع الحملات الانتخابية أوزارها في نوفمبر المقبل.

A_H

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى