أمني

مجلس الوزراء : اغلب قتلى عناصر “داعش” هم من جنسيات اسيوية في جزيرة الخالدية

اكدت الامانة العامة لمجلس الوزراء ،الاثنين، ان اغلب جثث عناصر “داعش” الاجرامية التي وجدت في جزيرة الخالدية هم من جنسيات آسيوية.

وقالت الامانة في بيان حصلت ” الاباء” على نسخة منه، إن “فريقا متخصصا من دائرة الطب العدلي في وزارة الصحة، وغرفة عمليات الأمانة العامة لمجلس الوزراء، وشبكة الإعلام العراقي، وبالتنسيق مع قيادة العمليات المشتركة، وقيادة عمليات غرب بغداد وقيادة الفرقة الرابعة عشر، توجه الى منطقة الملاحمة بجزيرة الخالدية، للكشف عن المقبرة التي جرى الإعلان عن اكتشافها في وقت سابق”.

واضافت أن “المقبرة تبين انها تضم أكثر من ١٠٠ جثة لعناصر “داعش” الاجرامية ، موضحا انه “تم دفن غالبيتهم أثناء عمليات تحرير الجزيرة مؤخراً، قبل دخول القوات الأمنية إليها، وتضم أيضاً عدداً من قتلى عناصر “داعش” في المعارك السابقة”.

 

واوضحت أن “المختصين في دائرة الطب العدلي أشاروا إلى أن تاريخ الدفن يتراوح بين إسبوعين إلى شهرين حسب التقديرات الأولية”، مبينة أن “أغلب الجثث تعود إلى عناصر “داعش” من جنسيات آسيوية”.

A_K

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى