سياسي

النزاهة تدعو النواب والاعلاميين إلى مدها بالمعلومات المتعلقة بجلسة استجواب العبيدي

دعت هيأةُ النزاهةِ،الاثنين،المسؤولين وأعضاءَ مجلسِ النُّوَّابِ والإعلاميِّين والمواطنين كافَّـة إلى مدِّها بما يتوفَّـرُ لديهم من معلوماتٍ أو أدلةٍ ناهضةٍ تتعلَّقُ بموضوعِ جلسةِ استجوابِ وزير الدفاعِ خالد العبيديِّ المنعقدةِ مطلعَ آب الجاري، مُؤكِّـدةً أنها مُستعدَّةٌ لاستقبالِ أيَّةِ معلوماتٍ تفيدُ التحقيقَ بالقضايا والاتِّـهاماتِ التي ساقها السيدُ العبيديُّ بحقِّ عددٍ من المسؤولين وأعضاءِ مجلسِ النُّوَّابِ وشخصياتٍ أخرى.

وقالت الهيأة في بيان حصلت “الاباء” على نسخة منه،انها “ستتعاملُ مع ما سيردُها من أدلةٍ وإثباتاتٍ ووثائق أو أيِّ معلومات تفيدُ التحقيقَ  بجديةٍ وسريَّةٍ تامَّـتين”.

ولفتت الهيأةُ إلى أنَّ”قضيَّـةَ استجوابِ وزيرِ الدفاعِ وما أُثيرَ فيها من اتِّهاماتٍ تُعَدُّ قضيَّةَ رأيٍ عامٍّ ينبغي لجميع الوطنيِّين الحقيقيِّين الإسهامُ فيها، بعيداً عن التهويلِ، ممَّا يتطلَّـبُ من الجميعِ مساعدة الأجهزةِ الرقابيَّةِ والقضائيَّةِ،؛ للوصولِ إلى الحقائقِ الناجزةِ البعيدةِ عن الصراعاتِ والمناكفاتِ السياسيَّةِ”، مُحذِّرةً من”بعضِ المنظوماتِ ذاتِ الأجنداتِ المغرضةِ التي بدأت تستغلُّ تداعياتِ جلسةِ الاستجوابِ من خلالِ إطلاقِها الادعاءاتِ والافتراءاتِ والتكهُّناتِ وتسريبها الأخبارَ المُـلفَّقة، مستغلةً بعضَ المواقعِ الإخباريَّةِ ومواقع التواصُلِ الاجتماعيِّ”. sf  

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى