سياسي

بولص يطالب بالاسراع في تحرير مناطق المسيحيين من “داعش” لتلافي الهجرة

طالبت منظمة سورايا للثقافة الكلدانية السريانية الآشورية ، الاحد ، بالإسراع في تحرير مناطق المسيحيين في البلاد واعادتهم اليها، محذرة من استمرار الهجرة الى خارج العراق في حال تأخير عملية تحرير تلك المناطق.

وقال رئيس المنظمة نوزاد بولص في تصريحات صحافية إن “النازحين من المسيحيين نظموا عدة نشاطات في اربيل استذكارا لعمليات الترحيل والنزوح التي تعرضت لها عقب دخول “داعش” الاجرامية لمناطقهم في سهل نينوى”، مشيراً الى أن “اكثر من 200 الف مسيحي نزحوا من الموصل وسهل نينوى معظمهم يعيشون أوضاعا صعبة في محافظتي اربيل ودهوك”.

وطالب بولص بـ “الإسراع في تحرير مناطق المسيحيين واعادتهم إلى أماكنهم الأصلية”، مؤكداً أن “تأخير عملية تطهير مناطق المسيحيين تفقدهم الأمل بالبقاء في وطنهم و تدفعهم للاستمرار بالهجرة إلى الخارج”.

وكان رئيس الكتلة الأرمنية في برلمان اقليم كردستان يروانت أمينيان أكد في منتصف تموز الماضي ان المسيحيون يستعدون لتقديم مشروع لضمان حقوقهم في نينوى لمرحلة مابعد “داعش”.

يذكر ان “داعش” قامت بطرد وتهجير الآلاف من الأسر المسيحية بعدما حجزت أملاكهم وأموالهم بالمحافظة منذ دخولها في العاشر من حزيران عام 2014.

متابعة الإباء  /  m_h_g

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى