دولي و عربي

وزير صهيوني سابق: التسوية مع الكيان السعودي ستحدث أسرع مما تتصورون

اوردت صحيفة جيروزالم بست “السبت”عن الوزير الصهيوني السابق في الشؤون الاجتماعية مايكل ملكوير ، الذي التقى وفد الكيان السعودي برئاسة انور عشقي مؤخرا ، قوله ان التسوية بين الكيان الصهيوني والكيان السعودي باتت قريبة.

وقالت الصحيفة الصهيونية، ان الصهاينة يستطيعون السفر الى الكيان السعودي اسرع مما يتصور البعض.

وقال ملكوير ، في تصريح صحفي ، ان اليوم الذي يستطيع فيه الصهاينة زيارة الكيان السعودي هي من بين الخيارات الاحتمالية و”سيحدث ذلك قريبا جدا”.

وتعد تصريحات هذا المسؤول الصهيوني السابق احدث دليل على قيام علاقات ذات طبيعة سرية وعلنية بين المسؤولين الصهاينة و والكيان السعودي.    

وكان انور عشقي قد زار تل ابيب قبل اسبوعين والتقى دور غولد والجنرال يفاو مردخاي المسؤولين في وزارة الخارجية الصهيونية.

وكان الخبراء قد رجحوا ، خلال الاشهر السابقة، ان يقوم الكيان السعودي بتطبيع علاقاته مع  الصهاينة في سياق مناهضتها لايران.

وكان ملكوير الذي شغل منصب نائب في الكنيست ايضا قد قال ان لقائه الاخير بالمسؤولين في الكيان السعودي قد ركز على الشؤون الدينية والدبلوماسية المرتبطة بالجانبين. 

ولفت ملكوير الى ان لقاء المسؤولين في الكيان السعودي والصهاينة في الشهر الماضي قد واجه ادانة من قبل ايران وحزب الله الا ان العالم العربي لم يدن أو يؤيد اللقاء. 

A_K

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى