دولي و عربي

11 شهيدا بحلب، والجيش السوري و فصائل المقاومة يحبطون هجوما للعناصر الاجرامية

استشهد 11 مدنيا، بينهم ثلاثة اطفال، واصيب 53 آخرون جراء سقوط قذائف صاروخية أطلقتها العناصر الاجرامية على حي الحمدانية غربي مدينة حلب.

واستهدفت العناصر الاجراميةالمتمركزون في أحياء حلب الشرقية بعدد من القذائف الصاروخية مشروع 1070 في الحي، ما اسفر عن استشهاد 4 مدنيين، بينهم طفل وفتاة واصابة 6 آخرين.

كما استشهد 7 اشخاص بينهم اطفال ونساء واصيب 47 آخرون جراء القذائف التي سقطت على جمعية الرواد وضاحية الأسد في الحي، وألحق القصف أضرارا كبيرة بمنازل المدنيين والبنى التحتية.

وفي حلب أحبط الجيش السوري و فصائل المقاومة هجوما واسعا شنته العناصر الاجرامية على عدة أحياء ومحاور في الريف الجنوبي للمدينة في محاولة لفك الحصار الذي فرضه  عليها الجيش ووفصائل المقاومة.

وتدور اشتباكات عنيفة مع عناصرما يسمى “جيش الفتح” الاجرامية غرب المدينة قرب مدرسة الحكمة وكتيبة الدفاع الجوي وتلة بازو، واعترفت العناصر الاجرامية بمقتل عدد منهم، بينهم مسؤولان عسكريان لما يسمى “جيش الايمان”الاجرامي المدعو ابو عثمان الحموي، وابو شعيب الحموي، والمسؤول العسكري في “احرار الشام” الاجرامية المدعو ابو محمد الساري.

A_K

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى