رياضة

نيمار :ميسي الافضل ولا أخجل من اللعب في ظله

أعرب المُهاجم البرازيلي الشهير “نيمار جونيور” عن أمله في أن يعتمد عليه منتخب بلاده الأوليمبي في أوليمبياد ريو دي جانيرو 2016 التي تستضيفه بلاده في الـ5 من أغسطس المقبل بنفس الطريقة التي يعتمد بها فريقه الإسباني “برشلونة” على نجمه الأول ليونيل ميسي من أجل تحقيق الألقاب.

وقال نجم البارسا البالغ عمره 24 عاماً خلال تواجده بمعسكر بلاده التدريبي بمجمع جرانجا كوماري “لم أحب أبداً التحدث عن نفسي، ولكنني سأتخذ برشلونة كمثالٍ لأشرح وجهة نظري، فنحن نمتلك هناك مجموعةً من أفضل لاعبي العالم، ولكن هل يعني ذلك أن ننكر اعتماد الفريق على ميسي؟ بالطبع لا، فنحن نعتمد عليه في المقام الأول، ولا أخجل من اللعب كمساعدٍ له في تشكيلةٍ يكون هو نجمها الأول، فهو الأفضل في العالم، وأسعى دائماً للاعتماد عليه من أجل الاستفادة منه”.

وبشأن الضغوطات المنتظرة من الجماهير البرازيلية على منتخب بلادها الذي خرج بفضيحةٍ كرويةٍ أمام ألمانيا بهزيمةٍ سباعيةٍ قاسيةٍ في نصف نهائي المونديال التي استضافته البرازيل في 2014، قبل أن يفشل في نسختين متتاليتين بطولة كوبا أمريكا عامي 2015 و2016 على الترتيب بقيادة نيمار نفسه، قال هداف السيليساو “الفوز شئٌ جميلٌ جداً، وضغط الجماهير يبقى جزءًا من كرة القدم، وأنا هنا من أجل هذا -القيام بدور ميسي كقائدٍ وملهمٍ للفريق-، فقد اعتدت على اللعب تحت ضغط الجماهير داخل أرض الملعب”.

وأضاف قائد البرازيل مُختتماً “ربما يكون زملائي من اللاعبين صغاراً في السن، ولكننا جميعاً ندرك حجم المسؤولية الملقاة على عاتقنا بتمثيل البرازيل في الأوليمبياد الذي نستضيفه على أرضنا. لا أهتم كثيراً بتلك الضغوطات، فالخوف يأخذ منك إرادة الفوز، ولكنني لست خائفاً من الهزيمة، فإن حدثت، فلن ندعها تحدث سوى بصورةٍ تحفظ كبريائنا”. 

A_K

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى