أمنيسياسي

المالكي يدعو أعضاء ائتلاف دولة القانون لتبني مطالب ذوي ضحايا تفجير الكرادة داخل البرلمان

دعا رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، اليوم الأربعاء، أعضاء الائتلاف إلى تبني إقرار مطالب ذوي ضحايا تفجير الكرادة الإجرامي داخل مجلس النواب.

وقال المالكي في بيان صدر على هامش استقباله وفدا من ذوي ضحايا الكرادة وتلقت، الإباء، نسخة منه، إن “منفذي هذه الجريمة ينتمون إلى حركة خبيثة لا ترحم وخطرها أصبح يهدد العالم برمته”، لافتا إلى أن “أعداء العراق لا يستطيعون أبدا إدراك وفهم ركائز اقتدار وقوة الشعب، وأن الشهداء وعوائلهم هم الأعمدة الصلبة لتحقيق الانتصار في التحديات المختلفة.

وأضاف المالكي أن “الإرهاب” يحاول تعطيل الحياة وزعزعة أمن واستقرار البلاد، مبينا أن ما يضمن الاستقرار واستمرار الحياة في العراق هو وحدة أبنائه وشعور الشعب بالتضامن في مواجهة الإرهاب التكفيري الذي لا يمت للأديان السماوية بصلة.

ودعا المالكي، مجلسي الوزراء والنواب إلى “النظر في مطالب ذوي الشهداء”، موجها ائتلاف دولة القانون بـ”تبني إقرار هذه المطالَب داخل مجلس النواب”.

يذكر أن العاصمة بغداد شهدت في (3 تموز 2016)، استشهاد وإصابة العشرات بتفجير إجرامي نفذه انتحاري يقود سيارة مفخخة في منطقة الكرادة، فيما أعلنت وزارة الصحة في (07 تموز 2016)، ارتفاع حصيلة ضحايا التفجير إلى 292 شهيدا، وأشارت إلى وجود جثث ما زالت “غير واضحة المعالم”، فيما أكدت أنها لا تستوفي أي رسوم من ذوي الضحايا.

A_H

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى