تكنلوجيا و صحة

تقنية جديدة .. مكتب التحقيقات الفيدرالي يبني نظام لقراءة وشوم المجرمين

يعمل مكتب التحقيقات الفيدرالي FBI على بناء برنامج للتعرف على الوشوم الموجودة على أجسام المُجرمين لمعرفة لأي الجماعات أو العصابات الإجرامية ينتمون.

وكان مكتب التحقيقات الفيدرالي قد بدأ بتطوير أنظمة التعرف على الوشوم في عام 2014، وذلك كجزء من التعاون مع المعهد الوطني للمعايير والتكنولوجيا والذي يُفترض أن يتوسع بشكل كبير هذا العام. ويستعد مكتب التحقيقات والمعهد الوطني للمعايير والتكنولوجيا لدخول مرحلة جديدة من المشروع خلال فصل الصيف. حيث سيتم اختبار أنظمة التعرف على الوشوم الحالية على نطاق واسع على أمل جمع ما يصل إلى 100 ألف صورة وشم من شرطة ولاية ميشيغان وإدارة الإصلاحيات في ولاية تينيسي ومكتب شرطة مقاطعة بينيلاس في ولاية فلوريدا. ويقدم المشروع مجالي استخدام مُحتملين يتمثلان بإمكانية قيام نظام التعرف المبسط بالاستعانة بالوشوم الفردية لتحديد المشتبه بهم بمُساعدة بصمات الأصابع وصور الوجه، كما يُمكن لأنظمة التعرف الأكثر تطورًا التعرف على أنماط الوشوم التي قد تدل على عصابات إجرامية مُعينة. وتعمل وكالات تنفيذ القانون بشكل مُستمر على فرز وتصنيف الوشوم المُختلفة . . ويعتقد مكتب التحقيقات الفدرالي بأن مثل هذه الأنظمة الآلية قد يساعد في الكشف عن الجماعات غير المُسجلة سابقًا وأن الوشوم توفر معلومات قيمة عن انتماءات الأفراد أو مُعتقداتهم للتعرف عليهم.

qkh

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى