دولي و عربي

الجيش يكرس وجوده بالقلمون بريف دمشق ويدحر الدواعش

يتقدم الجيش السوري وفصائل المقاومة الاسلامية على عدة جبهات في القلمون بريف دمشق الشمالي، موقعاً العديد من القتلى والجرحى بجماعة “داعش” الارهابية.

وأمّن الجيش السوري والمقاومة الاسلامية مطار السين العسكري وحرروا استراحة الصفا ومثلث تدمر-بغداد-الاردن في منطقة القلمون الشرقي بعد اشتباكات مع عناصر “داعش” أوقعوا خلالها قتلى وجرحى في صفوف الاجراميين.

وحرر الجيش السوري والمقاومة الاسلامية شركة اسمنت البادية والمواقع الاستراتيجية في محيط الضمير في القلمون الشرقي بريف دمشق الشمالي بعد دحر المسلحين، فيما تصاعدت المعارك الداخلية بين المسلحين، حيث تعرضت مواقع “داعش” في الحيِ الشرقي للضمير لهجوم مما يسمى جيش الاسلام، ما أدى الى سقوط قتلى من الطرفين.

وبحسب “سانا”، قال مصدر عسكري: ان وحدات الجيش “تطارد فلول العناصر الاجرامية الذين فروا باتجاه البادية في حين يقوم عناصر الهندسة بتمشيط المعمل والمركز ومحيطهما لتفكيك العبوات الناسفة التي زرعها الاجراميون قبل مقتل معظمهم”.

كما دمر سلاح الجو تجمعات وخطوط إمداد “داعش” في جنوب وشرق مدينة تدمر، واستهدف تحركات المسلحين في محيط طريق سد وادي أبيض بريف حمص الشرقي.

وكانت وحدة من الجيش أحكمت الجمعة، السيطرة الكاملة على التلال والمقالع والكسارات ومساحات واسعة في منطقة أبو الشامات بريف دمشق الشمالي الشرقي بعد تكبيد جماعة “داعش” الاجرامي خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.

sf

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى