دولي و عربي

ايران تدعم محور المقاومة في سوريا بکل قواها

اکد رئیس لجنة المجالس والشؤون الداخلیة بمجلس الشوری الاسلامي امیر خجستة دعم الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة بکل قواها لمحور المقاومة في سوریا.

وخلال لقائه والوفد البرلماني المرافق له، في دمشق، رئیس الوزراء السوري وائل الحلقي، هنأ خجستة لمناسبة الانتصارات المیدانیة الاخیرة للجیش السوري في حربه ضد التنظیمات الإرهابیة وآخرها تحریر تدمر والقریتین وقال، انه اذا لم تصل المفاوضات السوریة – السوریة الی نتیجة فان مصیر الازمة السوریة سیتقرر في ساحة المعرکة.

واضاف، ان سوریا الیوم دولة قویة لانها تقارع الاستکبار العالمي کله وعلی راسه امیرکا والصهاینة والدول العمیلة لهما في المنطقة.

وقال خجستة، ان الجمهوریة الاسلامیة في ايران تدعم بکل قواها محور المقاومة في سوریا والعراق ولبنان وان هذه السیاسات مرسومة من قبل قائد الثورة الاسلامیة.

وخلال اللقاء اکد رئیس مجلس الوزراء السوري ان “العمل المشترك بین سوریا وإیران علی جمیع الصعد ساهم في تعزیز محور المقاومة والصمود ضد المشاریع الصهیوأميرکیة المعدة للمنطقة”.

ولفت الحلقي إلی عمق العلاقات التاریخیة والاستراتیجیة بین البلدین والشعبین الصدیقین، مؤکدا أن هذه العلاقات ساهمت في تعزیز قدرات الشعب السوري علی الصمود والمقاومة ومواجهة تداعیات الحصار الاقتصادي الجائر.

وأضاف الحلقي أن التعاون بین البلدین أدی إلی تعزیز دور محور المقاومة وأثمر عن انتصارات تسجل یومیاً علی الأرض معبرا عن شکره للشعب الإیراني الصدیق لوقوفه إلی جانب الشعب السوري والإنجازات الکبری التي حققها علی مر عقود والتي ساهمت في جعل بلاده عامل استقرار أساسیا في المنطقة.  s.a

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى