دولي و عربي

مفوضية حقوق الإنسان: ثلثا عدد الإصابات في اليمن نتيجة الضربات الجوية للكيان السعودي

أعربت المفوضية السامية لحقوق الإنسان عن قلقها إزاء إرتفاع عدد الضحايا المدنيين في اليمن جراء استمرار الغارات الجوية للتحالف السعودي والتي كانت السبب في سقوط ثلثي عدد الإصابات في اليمن، مشيرة إلى أنها تحقق حالياً في تقارير تفيد بإسقاط قنابل عنقودية على منطقة جبلية جنوب مصنع الإسمنت في عمران.

وقال مكتب المفوضية في بيان ان “عدد الضحايا المدنيين في اليمن في تزايد، حيث قتل خلال شهر فبراير أكثر من 150 شخصاً وأصيب ما يقرب من 200 شخص”.وأضاف ” قتل ما مجموعه ثلاثة آلاف و81 مدنيا وأصيب خمسة آلاف و 733 منذ مارس 2015م”.ونقل البيان عن المتحدث باسم المفوضية في جنيف روبرت كولفيل قوله “إن ثلثي عدد الإصابات تقريبا تأتي من الضربات الجوية للتحالف” العسكري السعودي على اليمن.

وفيما أوضح المتحدث انه كان هناك انخفاض ملحوظ في الإصابات بالغارات الجوية في نوفمبر من العام الماضي،وأشار إلى تضاعف عدد القتلى بين شهري يناير وفبراير، حيث سجل عدد الإصابات بين المدنيين الشهر الماضي أعلى مستوى منذ سبتمبر.ولفت المتحدث باسم المفوضية السامية لحقوق الإنسان أن مكتب حقوق الإنسان لا يزال يعمل على التحقق من تقارير تفيد بأن قوات التحالف قد أسقطت قنابل عنقودية على منطقة جبلية إلى الجنوب من مصنع للإسمنت في عمران.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى