دولي و عربي

“هاكر” يخترق ويسرب وثائق لأكبر اتحاد شرطة بالولايات المتحدة الامريكية

اخترق قرصان أنظمة الكمبيوتر الخاصة بأكبر اتحاد للشرطة في الولايات المتحدة، وتحتوي الملفات التي تم الاستحواذ عليها على معلومات خاصة بالضباط ووثائق تخص المنتديات الخاصة وعقود.

ونشر الـ”هاكر” المجهول البيانات التي قرصنها، 2.5 غيغا بايت، على مدونة اسمها Cthulhu وقام بتعميم ذلك في وقت لاحق عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وأشار مقرصن قاعدة بيانات أكبر اتحاد للشرطة في الولايات المتحدة إلى أنه تمكن من الاستيلاء على 18 تيرابايت من البيانات، مؤكدا أنه لم يفرج إلا على القليل من الوثائق بسبب طبيعة الوثائق التي وصفها بالـ”سرية أو الحساسة”.

ويمثل اتحاد الشرطة الذي اخترق الهاكرز قاعدة بياناته أكثر من 325 ألف ضابط إنفاذ القانون في الولايات المتحدة، علما بأن مكتب التحقيقات الفيدرالي فتح تحقيقا في عملية الاختراق.

هذا ولايزال موقع الاتحاد على شبكة الإنترنت fop.net متوقفا عن العمل.

إلى ذلك، قال تشوك كانتربري رئيس الاتحاد “لقد اتصلنا بمكتب النائب العام المساعد المسؤول عن جرائم الإنترنت، إضافة إلى مسؤولين من مكتب التحقيقات الفدرالية “إف بي إي” الذي بدأ الاتصال مع العاملين لدينا”.

وصرح كانتربري بأن القراصنة تمكنوا فقط من تسريب عقود المساومة مع السلطات الإقليمية، وتشمل هذه العقود اتفاقات بشأن الإجازة، والإجازات المرضية والمشتريات، مؤكدا أنه لم يتم الاستحواذ على أي معلومات شخصية أو مالية حساسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى