تكنلوجيا و صحة

حافلة من دون سائق للنقل العام في هولندا

بدأت هولندا التجارب الفعلية لأول حافلة مصغرة من دون سائق على أمل إدماج هذا النوع من المركبات في خدمات النقل العام في مدينة أوتريخت (الوسط) صيفا، بحسب ما أعلنت السلطات المحلية.

وستسير حافلة ‘ويبود’ المزودة برادارات وأجهزة استشعار وكاميرات والتي تتسع لستة أشخاص في حرم جامعة فاخنيغن حيث طورت هذه التكنولوجيا.

وجاء في بيان صادر عن سلطات محافظة غيلدرلاند (الشرق) أنه ‘في حال أتت نتائج التجارب جيدة، ستمتد الرحلة إلى خارج الحرم الجامعي’.

وشاركت وزيرة البنى التحتية الهولندية ميلاني شولتز فان هاخن في إطلاق التجارب وقامت بجولة صغيرة على متن الحافلة التي ستكون الأولى من نوعها في العالم في حال وضعت قيد التشغيل.

ويمكن لحافلة ‘ويبود’ التكيف مع حركة السير بفضل أجهزتها الموصولة بكمبيوترات تحكم بالسرعة وبالاتجاه بحسب المعلومات المجمعة.

وسيتم مراقبة تنقل الحافلة من قاعة تحكم يمكن من خلالها ضبط الوضع عند حدوث صعوبات.

وقد تصل سرعة ‘ويبود’ إلى 40 كيلومترا في الساعة، لكنها لن تسير بداية إلا بسرعة 25 كيلومترا في الساعة. وهي تبقى صالحة للتشغيل لمسافة مئة كيلومتر تقريبا.

وقالت كوني بيزيه المسؤولة عن البنى التحتية في محافظة غيلدرلاند أن ‘هذا المشروع الريادي سيساعدنا في رسم ملامح المستقبل. ومن شأن هذه المبادرة أن تقدم لنا أنواعا جديدة من وسائل النقل العام’.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى