دولي و عربي

جمعية الوفاق تطالب المنامة بالإفراج عن كل المعتقلين السياسيين

طالبت جمعية الوفاق البحرينية المعارضة، سلطات نظام ال خليفة بالاستجابة للمقررات والدعوات الدوليّة بالحوار الشامل، وتمكين الشعب من حقّه في أن يكون مصدرا للسلطات، والعمل على مشروع المصالحة الوطنية الشاملة.

وبحسب مصادر صحفية ، قالت الوفاق في بيانها الصادر الأحد، إن البحرين دخلت عام 2016 وهي مثقلة بالخيار الأمني المكلف، الذي تعتد به سلطة نظام ال خليفة كبديل عن الحل السياسي الجامع والشامل، وتزيد به من الأعباء المالية والكلفة الاقتصادية.

وأكدت الوفاق دعمها الكامل للدعوة التي وجّهها أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون لبدء حوار حقيقي وشامل في البحرين، مشيرة إلى أن زيادة الاعتقالات والأحكام لن تُخفي وجود أزمة سياسية بل اعتبرتها دليلا على تصاعدها، ولن تقضي على المطالب الشعبية بالتحول الديمقراطي، مجدّدة مطالبتها بالإفراج عن كل المعتقلين السياسيين وتبييض السجون والبدء في مرحلة جديدة من الحوار والشراكة وتمكين الشعب من إدارة شؤون بلاده.

واعتبرت أن رفع أسعار البنزين كشف مشكلة الاستئثار بالقرار وتجاهل الحكومة لمجلس النواب وغياب أي صوت للشعب، مؤكّدة أنّ الأوضاع المعيشية للمواطنين لا تتحمل مثل هذه القرارات، والتي عكست الفشل الاقتصادي بعد الفشل السياسي في إدارة الأمور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى