تكنلوجيا و صحة

روبوتات تحارب الإرهاب في سوريا يتحكم بها من موسكو

تناقلت بعض المواقع على شبكة الإنترنت صورا تظهر فيها روبوتات مجنزرة مقاتلة يؤكد ناشروها أنها روسية، وأن الجيش السوري يستخدمها في عملياته الهجومية.

فقد ذكرت وسائل إعلام نقلا عن مصادر استخبارية قولها إن “القوات السورية تستخدم أسلحة يعتمدها الجيش الروسي حصرا، وفي مقدمتها روبوتات مقاتلة وطائرات استطلاع بلا طيار”.

وفي هذا السياق، أن الجيش السوري استخدم الروبوتات المقاتلة عندما هاجم المرتفع الاستراتيجي 754.5 في ديسمبر/كانون الأول الماضي، وأن التحكم بالروبوتات تم من العاصمة الروسية موسكو.

وأشارت مصادر صحفية ، إلى أن الروبوتات تقدمت جنود الجيش السوري واستهدفت المسلحين مما مهد الطريق أمامهم في معركة خاطفة استغرقت 20 دقيقة فقط، قبل أن تنتهي بفرار المسلحين وانسحابهم من مواقعهم مذعورين.

وزارة الدفاع الروسية بدورها، تلتزم الصمت حيال هذه الأنباء، دون أن تؤكدها أو تنفيها، شأنها في ذلك شأن المسؤولين في المؤسسة الروسية المصنعة للروبوتات المقاتلة.

وفي الـ25 من ديسمبر/كانون الأول تداولت وسائل إعلام روسية معلومات مفادها أن الجيش السوري شرع في استخدام روبوتات روسية في حربه ضد تنظيم “داعش” الإرهابي في محافظة اللاذقية بمحيط برج سيرياتيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Captcha loading...

زر الذهاب إلى الأعلى