ماذا حدث في الاجتماع السري لحزب الدعوة

  • 11 أيلول 19:47
  • 1177

قناة الإباء / متابعة

كشفت تقارير صحفية، اليوم الثلاثاء، عن عقد اجتماع سري لقيادات حزب الدعوة الاسلامية في منزل القيادي علي الاديب لمناقشة بقاء رئاسة الوزراء من حصة الحزب للدورة المقبلة.

وذكر تقرير لصحيفة الاخبار اللبنانية، اجتماعا سريا عقد ليلة اول امس في منزل القيادي في حزب الدعوة علي الاديب في منطقة القادسية ببغداد وحضره كل من العبادي والمالكي فضلا عن قيادات بارزة في الحزب”.

واضاف التقرير ان “جناحي حزب الدعوة الإسلامية في العراق انتظرا الوقت “القاتل” ليُنحِّيا خلافاتهما جانباً. عقب استشعار جناحَي حيدر العبادي ونوري المالكي أن الخسارة التي دقت أبواب بيت “الدعوة” وباتت شبه مُحقَّقة ستطال كل مَن على مركب “الحزب الحاكم”.

وتسرد الصحيفة، “ليلة أول من أمس كانت عاصفةً على أقطاب الدعوة بعد التطورات التي أصابت مقتلاً من مستقبل رئيس الوزراء حيدر العبادي، وباتت تُهدِّد بإخراج الحزب من رئاسة الوزراء التي أمسك بها طوال السنوات الماضية”.

واشار التقرير الى ان “المجتمعين اتفقوا على إبقاء منصب رئيس الوزراء من حصة “الدعوة”، والعمل على عدم ضياع المكسب السياسي للتنظيم. وإن بدا العبادي مصرّاً، على ترشّحه لولاية ثانية، إلا أنه أكد للمجتمعين استعداده للمضي بمرشح توافقي من الدعوة يملك حظوظاً أكبر للنجاح، فقط في حال انسداد الأفق نهائياً أمام الولاية الثانية”. من دون الاشارة لاسم المرشح الجديد.

الى ذلك كشفت مصادر سياسية مطلعة، اليوم الثلاثاء، عن ترشيح طارق نجم لرئاسة الحكومة المقبلة عن كتلة البناء التي اعلن رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي وزعيم تحالف الفتح هادي العامري تشكيلها.

وقالت المصادر ، ان “اعضاء كتلة البناء اتفقوا مبدئيا على ترشيح طارق نجم لمنصب رئاسة الوزراء، بعد اعلان المرجعية عدم تأييدها من كان في السلطة في السنوات السابقة لموقع رئاسة الوزراء”.

واضافت ان “الاتفاق جاء بعد جولة من الحوارات والنقاشات التي توصلت الى ترشيح طارق نجم لهذا المنصب”.

m.k


التعليقات