تحالف المالكي: اجتماع منزل العامري حسم ملف الكتلة الأكبر وهؤلاء خارج الحكومة المقبلة اذا لم

  • 15 اب 16:29
  • 1376

قناة الإباء / متابعة

كشف ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي، اليوم الأربعاء، عن موعد اعلان الكتلة الأكبر، والتي ستكلف بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة.

وقال القيادي في الائتلاف سامي العسكري، في حديث صحفي، إنه "من المحتمل أن تعلن الكتلة الأكبر قبل العيد، وستضم الاطراف التي اجتمعت يوم أمس في بيت زعيم تحالف الفتح هادي العامري"، مبينا ان "سائرون والحكمة والعبادي وعلاوي إذا لم يلتحقوا بهذه الكتلة سيكونون خارج الحكومة المقبلة".

وأضاف العسكري، أنه "الى الان لم يتم طرح اي اسماء لرئاسة الوزراء أو اي مناصب اخرى، الجميع يتجنب طرح الاسماء"، مؤكدا ان "اجتماع يوم أمس تم الاتفاق فيه على الخطوط العريضة للكتلة الاكبر، لكن الى هذه اللحظة يوجد اي توقيع رسمي على تشكيل الكتلة الأكبر".

وقال مصدر في حديث صحفي، إن "الاجتماع ناقش العملية السياسية، وتشكيل الكتلة الأكبر التي ستنبثق عنها الحكومة المقبلة"، مبيناً أن "المجتمعين مثلوا قوى مختلفة، وناقشوا التحالفات السياسية، إثر إعلان مجلس القضاة المفوضين للقيام بمهام مفوضية الانتخابات، لنتائج الاقتراع العام الذي أجري في 12 آيار 2018".

وأوضح، ان من بين المجتمعين "حسن السنيد (دولة القانون)، عبد الرحيم الشمري (النصر)، ابو مريم الانصاري (الفتح)، خالد المفرجي (المحور الوطني)، يحيى الكبيسي (المحور الوطني)، عدنان فيحان (الفتح)، احمد الاسدي (الفتح)، ضياء الناصري (النصر)، عمار يوسف (النصر)، حيدر الفوادي (النصر)، محمد الكربولي (المحور الوطني)، حجي رشيد (النصر)، بنكين ريكاني (الديمقراطي الكردستاني)، فرياد راوندوزي (الاتحاد الكردستاني)، قتيبة الجبوري (المحور الوطني)، وفالح الفياض (النصر)، بالاضافة الى عدد من النواب الفائزين في الانتخابات الأخيرة عن الكتل المذكورة ذاتها".

m.k


التعليقات